الجمعة، 22 نوفمبر 2019
رئيس التحرير
فهد محمد الخزّي

الشيخ مناع القطان.. بنّاء العقول

✍ هشام الصباغ - باحث لغوي:  في البدء كانت «اقرأ».. أدرك رواد النهضة في الكويت ...


 

 

المتواجدون على الموقع

المتواجدون الأن

197 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

carav an 11

د. خالد راتب - باحث في الشؤون الإسلامية - مصر:  

لا يستطيع أحد أن يجمع الجوانب الحضارية للسيرة النبوية في سفر واحد ولو توافر له مداد البحار، وسطر ذلك على صفحات الكون كله وليس صفحات القرطاس؛ وذلك لأننا نتحدث عن أعظم إنسان على وجه الأرض بشهادة الأعداء قبل الأصدقاء، وقد وضع مايكل هارت نبينا صلى الله عليه وسلم الشخصية الأولى في كتابه العظماء مئة(1).

إن شهــــــادة الأعــــــداء لــــنبيـــنا محمد صلى الله عليه وسلم متصلة السند، وليست وليدة الحاضر، حيث تواترت هذه الشهادة قديما وحديثا، فالذين كذبوا الرسالة التي أنزلت على رسولنا صلى الله عليه وسلم شهدوا لحاملها بالأخلاق والصفات الكريمة والمعاملة الحسنة، فهذا النضر بن الحارث، من سادة قريش، من أكبر المعارضين للنبي صلى الله عليه وسلم، ألقى يوما خطابا في جمع من قريش، وقال: «يا معشر قريش، إنه والله قد نزل بكم أمر ما أتيتم به بحيلة بعد، كان محمد فيكم غلاما حدثا، أرضاكم خلقا، وأصدقكم حديثا، وأعظمكم أمانة، حتى إذا رأيتم في صدغيه الشيب، وجاء بما جاءكم به قلتم: ساحر، لا والله ما هو بساحر، لقد رأينا السحرة وعقدهم، وقلتم: كاهن، لا والله ما هو بكاهن، لقد رأينا الكهنة وتخالجهم، وسمعنا سجعهم، وقلتم: شاعر، لا والله ما هو بشاعر، لقد رأينا الشعر، وسمعنا أصنافه كلها، هزجه وزجزه، وقلتم: مجنون، لا والله ما هو بمجنون، لقد رأينا الجنون فما هو بخنقة، ولا وسوسته، ولا تخليطه، يا معشر قريش، فانظروا في شأنكم، فإنه والله قد نزل بكم أمر عظيم...»(2).

هذه الاعترافات من غير المسلمين -قديما وحديثا - على أهم جانب من الجوانب الحضارية في سيرته صلى الله عليه وسلم وهو جانب الأخلاق غيض من فيض، ولقد بدأت بها لأثبت أولا أن الخطوط العريضة لهذه الرسالة المحمدية هي الأخلاق: «إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق»(3). وثانيا: أن أي حضارة بغير أخلاق مصيرها الدمار، يقول أحمد شوقي:

إنما الأمم الأخلاق ما بقيت

فإن همو ذهبت أخلاقهم ذهبوا

إن الجوانب الحضارية في سيرة خير البرية لم تقتصر على الجانب الأخلاقي فقط، بل كان المنبع الأساسي لهذه الجوانب الحضارية العلم والإيمان، وقد برز ذلك في أول لقاء لأمين الوحي جبريل عليه السلام مع أمين الرسالة صلى الله عليه وسلم عندما قال له مباشرة عند اللقاء: {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ} (العلق:1).

فالعلم والإيمان تزكية للأمة في عقلها وفكرها وحياتها السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية وجميع جوانب الحياة؛ لذا طلب إبراهيم -عليه السلام- من ربه أن يبعث رسولا تعتمد رسالته على العلم والإيمان، فهما أسس كل حضارة باقية، قال تعالى: {رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ} (البقرة: 129).

العمل والتطبيق

ومن أهم الجوانب الحضارية في سيرته صلى الله عليه وسلم أنها حضارة العمل والتطبيق وليست حضارة الكلام والجدال والكسل والاهتمام بالمظهر دون الجوهر، فقد حول صلى الله عليه وسلم منطوق الرسالة (كتابا، وسنة) إلى واقع مترجم، فقد كان صلى الله عليه وسلم قائدا في المحراب قرة عينه في لقاء ربه وقائدا في ميدان الحرب والجهاد لإعلاء كلمة لا إله إلا الله، وكان مربيا ومعلما وأبا وزوجا ينشر المودة والمحبة والسكينة في بيوت أزواجه، وينشر الأخوة بين أصحابه، وينشر التسامح والأمن والسلام بين العالم كله فكان رسول الإنسانية برسالته العالمية وبالوحي الذي لا ينطق عن الهوى.

اهتمام شامل

ومن الجوانب الحضارية في سيرته النبوية أنه صلى الله عليه وسلم وسع نطاق الاهتمامات الإنسانية لتشمل الحيوانات والجمادات، وكلنا نعرف قصة المرأة البغي التي سقت كلبا فغفر الله لها وأدخلها الجنة، ونعرف كذلك قصة المرأة التي حبست الهرة ولم تطعمها ولم تتركها تأكل من خشاش الأرض فكان مصيرها العذاب.. إنها الحضارة النبوية التي أشفقت على جذع النخلة عندما سمع صلى الله عليه وسلم حنينه إلى الذكر، وذلك عندما استبدل بالجذع المنبر، إنها الحضارة النبوية التي أمرت ألا يقطع الشجر والثمر إلا لمأكلة حتى ونحن نواجه من صوب السلاح تجاه صدورنا؛ ليعلم العالم كله أن الشريعة الإسلامية كما تحافظ على أتباعها تحافظ على غيرها.

الواقع والوحي

فالجوانب الحضارية في سيرة النبي صلى الله عليه وسلم تشمل الجانب الإيماني والفطري في الإنسان، وتشمل الجانب الأخلاقي، والمعاملات، والتشريعات. تهتم بالروح والجسد، والدنيا والآخرة، فهي حضارة الواقع والوحي صالحة لكل زمان ومكان، ولكل الأشخاص والأحوال، ولقد لخص ميلر -الكاتب البريطاني - أهم الجوانب الحضارية للسيرة النبوية واصفا إياها بالشمولية والتكاملية والصلاحية الزمانية والمكانية والإنسانية بقوله: «إن بعض الديانات تهتم بالجوانب الروحية من حياة البشر وليس لديها في تعاليمها أي اهتمام بالأمور السياسية والقانونية والاجتماعية، ولكن محمدا ببعثته وأمانته الإلهية كان نبيا وكان رجل دولة وقد اشتملت شريعته على أحكام وقوانين مدنية وسياسية واجتماعية»(4).

الهوامش

1- مع تحفظي على أن تقارن وتحاكى شخصيته صلى الله عليه وسلم لأن الذي أدبه وعلمه وتولى رعايته هو الله سبحانه وتعالى.

2- انظر: سبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد، ص345.

3- رواه أحمد ومالك والبخاري في «الأدب المفرد»، والحاكم والبيهقي في «الشعب»، وعند بعضهم: «لأتمم صالح الأخلاق».

4- انظر: كتاب شخصية الرسول صلى الله عليه وسلم لنزار أباظة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

المطيري: مسابقة الرهيماني شجعت آلاف المهتدين الجدد والجاليات على حفظ كتاب الله

الكويت – الوعي الشبابي: أشاد ممثل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الوكيل المساعد للإعلام ...

درة صانها الإسلام

✍- كمال عبدالهادي محمد - كاتب مصري:  فطر الله المرأة وجبلها على التستر والحياء وصانها عن ...

"ستانلي.. ترنيمة الحب والحرب والحياة".. حكايات الإسكندرية

القاهرة- جنا حماد: انتهت الكاتبة والروائية والسيناريست وعضو اتحاد كتاب مصر ريم أبو عيد من كتابة ...

اتصل بنا

  • صندوق البريد: 23667 الصفاة 13097 - الكويت
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 22467132 - 22470156

عندك سؤال