الخميس، 20 يونيو 2024
رئيس التحرير
فهد محمد الخزّي

الدكتور أحمد زكي عاكف وتأديب العلم

د. محمود صالح البيلي - دكتوراه في الأدب والنقد: قيض الله سبحانه وتعالى للعربية من الكتاب من جمع ...


 

 

المتواجدون على الموقع

المتواجدون الأن

111 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

DHN nEXkAQ6oiB 1

القاهرة – الوعي الشبابي:

توفي العالم المُسنِد أحد أعلام الحديث بشبه القارة الهندية، الشيخ ظهير الدين المباركفوري، صاحب أعلى إسناد بصحيح مسلم، وتلميذ المحدث أحمد الدهلوي، وذلك عن عمر يناهز 95 عاماً.

ويعد الفقيد من المحدّثين البارزين في الهند والعالم الإسلامي، وله مشاركات كثيرة في علم الحديث تذكّر بالعلماء الأوائل في هذا المجال، ومن كبار المسندين إلى كتب السنة، وهو صاحب أعلى سند في صحيح مسلم، وأشاروا أيضا إلى أنه صاحب كتاب الرحيق المختوم هذا الكتاب الذي يعتبر أفضل كتاب يتحدث عن السيرة النبوية الشريفة، وله أيضا عدد من المؤلفات التي يقرأها الكثير من المهتمين بعلم الحديث.

وُلد الشيخ ظهير الدين عام 1923، ووالده الشيخ عبد السبحان حسين آبادي. قرأ القرآن الكريم صغيراً على أمه خديجة، ودرس المرحلة الابتدائية في مدرسة صغيرة بقريته حسين آباد، ودرس المرحلة المتوسطة في ولاية يوبي، وأتم دراسته في المدرسة الرحمانية بمدينة دلهي.

ويقول تلاميذه إن الشيخ ظهير الدين تفنن في 17 علماً وفناً، منها: علوم الحديث، وأصول التفسير، والتاريخ الإسلامي، والمنطق، وله اختصاص وخبرة في تدريس سنن أبي داود ومقدمة ابن خلدون، حيث درسهما أكثر من 40 عاماً.

وقيل عن الشيخ ظهير الدين المباركفوري، إنه كان رفيقاً بطلبته وحليماً وحسن الخُلق، ومهما كان تعِباً يهش ويبش لكل من يسلم عليه. يُذكر عنه أن الأساتذة في الهند من عادتهم حمل عصا لضرب الطلاب المسيئين والمقصرين، لكنه درَّس 60 سنة، ولم يستعمل العصا ألبتة، ولم يضرب طالباً.

ويعد ظهير الدين المباركفوري أحد أعلام الحديث بشبه القارة الهندية، وآخر تلامذة الشيخ المحدث عبد الرحمن المباركفوري صاحب تحفة الأحوذي، وكتاب الرحيق المختوم، الذي يعتبر أفضل كتاب يتحدث عن السيرة النبوية الشريفة، وله أيضاً عدد من المؤلفات التي يدرسها طلاب العلم الشرعي والمهتمون بعلم الحديث.

ظهير الدين المباركفوري أحد أعلام الحديث بشبه القارة الهندية

من هو الشيخ ظهير الدين المباركفوري

هو الشيخ ظهيرالدين حسين آبادي الأثري الرحماني المباركفوري، ولدفي 1/ 7/ 1923م الموافق لـ 18 ذو القعدة 1341هـ، ولكنه قال أن والده يؤكد أنه ولد في سنة 1920مـ وبهذا يكون سبب وفاة الشيخ ظهير الدين المباركفوري هو الكبر في السن حيث يبلغ من العمر 95 سنة رحمه الله.

والده هو عبدالسبحان حسين آبادي، اما الشيخ ظهير الدين المباركفوري فقد تزوج مرتين رحمه الله، وزوجته الأولى مباركفورية توفيت قديماً وله ابنتان مسعودة ومحمودة، وزوجتخ الثانية بِلقيس الرائدرجية (من مدينة رائدرج) تزوجها بعد وفاة زوجته الأولى وقد توفيت أيضًا رحمها الله عام 2003 م . وله منها 8 أولاد أربعة أبناء وأربع بنات: ذوالقرنين سراج الدين ، وذو الكِفلين نظام الدين ، وذو النورين صلاح الدين ، وفايز الدين (توفي وعمره 3 أشهر)وحميدة ، وسعيدة (توفيت) ، ووحيدة وفريدة.

نشأة ودراسة الشيخ ظهيرالدين المباركفوري

قرأ الشيخ ظهيرالدين المباركفوري القرآن الكريم صغيراً على أمه خديجة وكانت امرأة صالحة فاضلة، ودرس شيخنا المرحلة الإبتدائية في مدرسة صغيرة (دارالتعليم) بقريته حسين آباد، ودرس المرحلة المتوسطة في (فيضعام) وهي مدرسة كبيرة بمدينة مَئوناتهبهجن في ولاية يوبي، وأتم دراسته في المدرسة الرحمانية بمدينة دِهلي (أودِلهي).

كان الشيخ ظهير الدين المباركفوري رفيق بطلبته وحليم ورضي الخلق ومهما كان تعباً في المجالس تجده يهش ويبش لكل من يسلم عليه ، يذكر عن شيخنا ظهير الدين أن الأساتذة في الهند من عادتهم حمل عصا لضرب الطلاب المسيئين والمقصرين، لكنه درَّس مدة 60 سنة ولم يستعمل العصا البتة، ولم يضرب طالبًا .

وقال أحد تلاميذ الشيخ ظهير الدين المباركفوري عنه ” إن شيخنا ظهير الدين تفنن في 17 علماً وفناً منها علوم الحديث وأصول التفسير والتاريخ الإسلامي والمنطق، وله إختصاص وخبرة عظيمة بتدريس سنن أبي داود ومقدمة ابن خلدون درسهما أكثر من 40 سنة “.

راويات الشيخ ظهير الدين المباركفوري وإنجازاته

يعتبر الشيخ ظهير الدين المباركفوري من أعلى الأسانيد فهو مجاز من كلاً من :

1.       الشيخ محمد عبدالرحمن المباركفوري صاحب” تحفة الأحوذي” أجازه إجازة خاصة بشرحه وعامة وأدركه وعمر شيخنا ظهيرالدين 8 سنوات.

2.       الشيخ العلامة أحمد الله بن أميرالله القُرَشِيّ الدِهْلَوِيّ- قرأ عليه صحيح مسلم كاملاً وسمع نصف البخاري عليه أيضا وسمع بعض الأشياء وأجازه إجازة خاصة وعامة.

3.       الشيخ أحمد حسام الدين المئوي سمع عليه بعض الكتب منها “منتقى الاخبار” وغيرها .

اما الشيخ عبيدالله الرحماني المباركفوري صاحب كتاب (مرعاة المفاتيح) قرأ الشيخ ظهيرالدين المباركفوري عليه البخاري والموطأ كاملين والسنن الأربع والشمائل وهوعن شيخه محمد عبدالرحمن المباركفوري صاحب (تحفة الأحوذي).

 

 

التعليقات   

0 #2 Thurman 2019-02-10 23:59
Thanks for finally writing about >رحيل العلامة ظهير الدين المباركفوري..
وريث الإمام مسلم
اقتباس
0 #1 Shani 2018-12-29 13:49
Thanks for finally writing about >رحيل العلامة ظهير الدين المباركفوري..
وريث الإمام مسلم
اقتباس

أضف تعليق


كود امني
تحديث

جامعة ولاية سونورا بالمكسيك تمنح عبد الوهاب زايد الدكتوراه الفخرية

سونورا – الوعي الشبابي: منحت جامعة ولاية سونورا بالولايات المتحدة المكسيكية شهادة الدكتوراه ...

حسن بن محمد يكتب: العيد.. وتعزيز القيم الأسرية

حسن بن محمد - كاتب وباحث - تونس: يعتبر العيد مناسبة للفرح والاحتفال لدى كل العائلات المسلمة، وهو ...

مواجهة الإلحاد بالعلم والعقل والدين.. كتاب جديد للدكتور خالد راتب

القاهرة – الوعي الشبابي: أصدر الدكتور خالد محمد راتب، مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر ...

اتصل بنا

  • صندوق البريد: 23667 الصفاة 13097 - الكويت
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 22467132 - 22470156

عندك سؤال