الأحد، 19 غسطس 2018
رئيس التحرير
فهد محمد الخزّي

العلامة أبوبكر الجزائري.. في ذمة الله

المدينة المنورة – الوعي الشبابي: شهد فجر اليوم الأربعاء الرابع من ذي الحجة 1439هـ الموافق ...


 

 

المتواجدون على الموقع

المتواجدون الأن

148 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

1280x 960

الكويت – الوعي الشبابي:

أكدت عميدة القبول والتسجيل في "التطبيقي" د. رباح النجادة، أن الهيئة لم ترفض أحداً ممن تقدموا إليها، مادام مستوفياً الشروط ومستكملاً أوراقه، لافتة إلى أن المقبولين بلغوا نحو 16 ألفاً

 

بعد إعلان نتائج القبول في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، اكتظت صالة التسجيل فيها بأعداد كبيرة من المرفوضين، في مختلف التخصصات بالكليات أو المعاهد للعام الدراسي 2018/ 2019، بعضهم يسأل عن سبب رفضه، وبعضهم يعلم سبب الرفض ويحاول إزالته أو معالجته.

وتعددت أسباب عدم قبول الطلبة في الهيئة، فمنهم من لم يستكمل إرفاق المستندات في مرحلة الالتحاق، ومنهم من تم قبوله بجامعة الكويت أو البعثات الداخلية أو الخارجية، وظهر ذلك نتيجة الربط الإلكتروني بين المؤسسات التعليمية، وهناك من لم يُدرج اسمه في القبول بالفصلين الدراسيين، وبعضهم طالب بتغيير تخصص القبول إلى آخر.

وفي هذا السياق، أكدت عميدة القبول والتسجيل في "التطبيقي" د. رباح النجادة، أن الهيئة خصصت ميزانية لقبول 18 ألف طالب وطالبة، لكن الطلبة المتقدمين من مستوفي الشروط بلغت أعدادهم أقل من 16 ألفاً، مؤكدة قبول جميع الطلبة الكويتيين المستوفين للشروط.

وأضافت النجادة، في تصريح لـ"الجريدة"، أن غير مستوفي الشروط هم فئة الطلبة الذين قدموا على الالتحاق في الجامعة وتم قبولهم بها، ومنهم من تقدم للالتحاق بالبعثات الداخلية والخارجية، فضلا عن الطلبة الموظفين الذين لم يحصلوا على إجازات دراسية.

وأوضحت أن "غير الكويتيين" من أبناء العسكريين، وأبناء أعضاء هيئة التدريس والتدريب، وأبناء دول مجلس التعاون والدول العربية، لا يتم قبولهم جميعا، حتى إذا استوفوا الشروط، لافتة إلى أنه يتم قبول 5 في المئة كحد أقصى من إجمالي قبول الطلبة الكويتيين.

أسباب الرفض

وتابعت أن "أسباب الرفض واضحة للطلبة غير المقبولين، لكن المفاجأة هي حضورهم مع أولياء أمورهم وأصدقائهم إلى صالة التسجيل، مما يسبب ازدحاما في قاعات التسجيل، ويعرقل إعطاء الفرص للذين يحضرون للاستفسار".

وأشارت إلى أن أولوية القبول هي للطلبة الكويتيين، ثم أبناء الكويتيات، مؤكدة: "نحن نحدد القبول في (التطبيقي) وفق المقاعد والميزانية المتوافرة لدينا للفصلين الدراسيين، لكن إذا امتلأ الفصل الدراسي الأول، ننقل أعدادا أخرى من المتقدمين الكويتيين إلى الفصل الدراسي الثاني".

وشددت على أنه "لم يتم قبول غير كويتي أو أبناء كويتيات في الفصل الدراسي الأول"، مبينة أن هناك فائضاً بالفصل الدراسي الثاني، "وسوف نعطيهم الأولوية في القبول".

وقالت النجادة إن "اتحاد الطلبة في الهيئة يُعد جهة تطوعية تساعد الطالب في إدخال البيانات، عن طريق مقار التسجيل التي يوفرها، لكن المسؤولية تقع على الطالب في مراجعة بياناته، فهناك العديد من الطلبة حضروا إلى قاعة التسجيل ولم يستكملوا مرحلة إرفاق المستندات، خلال التسجيل".

استكمال الأوراق

من جهتهم، طلب عدد من الذين لم يتم قبولهم، عقب إعلان النتائج في "التطبيقي"، السماح لهم باستكمال مرحلة التسجيل وإرفاق النواقص من المستندات، تفاديا لضياع عام دراسي كامل.

وذكر المرفوضون أن هناك الكثير من الطلبة قدموا في خطة البعثات الداخلية التابعة لمجلس الجامعات الخاصة، وتقدموا كذلك لـ"التطبيقي" وأفادوا بأنهم لا يريدون البعثة، ويرغبون في الدراسة بتخصصات "الهيئة"، ولكن "التطبيقي" رفضتهم، بسبب قبولهم في البعثات الداخلية.

ولفتوا إلى أن هناك ربطا إلكترونيا بين "التطبيقي" وجميع المؤسسات التعليمية، بشأن القبول والتسجيل، متسائلين: "لماذا لم تخيرنا إدارة القبول في الهيئة بين البعثة أو استكمال القبول بها؟!".

وأوضح المراقبون لعمليات التسجيل، أن هناك الكثير من الذين حضروا، أمس، إلى صالة التسجيل من فئة غير الكويتيين الذين لم يحالفهم الحظ في القبول، بسبب نواقص المستندات التي لم يتم تسليمها، أو أن الهيئة ملتزمة بعدد معيَّن لا تستطيع تجاوزه في القبول، مطالبين بتوسيع قاعدة القبول لفئة غير الكويتيين، خاصة أن هناك طاقة استيعابية كبيرة لم يتم استغلالها.

البوابة الإلكترونية

وأضاف المراقبون أن بوابة القبول الإلكترونية تخص جميع المؤسسات التعليمية، سواء "التطبيقي" أو جامعة الكويت أو البعثات الداخلية والخارجية، ما يسهم في القضاء على تشابك عمليات التسجيل من المتقدمين للالتحاق، ويوفر المقاعد الدراسية.

وأكدوا ضرورة وجود جهة تشرف على البوابة الإلكترونية، بالتعاون مع عمادات القبول في جميع المؤسسات التعليمية، وبالتنسيق مع سوق العمل.

التقديم على البعثات الدراسية في «الهيئة» حتى 18 المقبل

أعلنت الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب استمرار التقديم على البعثات الدراسية العليا (ماجستير، دكتوراه) للعاملين بالكادر العام والإجازات الدراسية لدرجتي الدبلوم أو البكالوريوس حتى يوم السبت 18 أغسطس المقبل.

وذكرت «التطبيقي» أن هذا الأمر يتيح للعاملين فيها الفرصة لاستكمال دراستهم، بهدف الارتقاء بمستوى كفاءاتهم ومساعدتهم على القيام بأعباء العمل وتحمّل المسؤولية، متمنية التوفيق والسداد لجميع العاملين في الهيئة. وشددت القائمة المستقلة في «التطبيقي» على الطلبة المستجدين المقبولين في بكلية التربية الأساسية وكلية العلوم الصحية، والتمريض، بحضور مواعيد المقابلات الشخصية التي تنطلق خلال الفترة من 9 إلى 10 سبتمبر المقبل، علما بأن القبول مشروط باجتياز المقابلة الشخصية، مضيفة أن مواعيد اختبارات مستوى اللغة الإنكليزية لجميع الكليات تنطلق من 10 إلى 11 سبتمبر المقبل.

وأعلنت القائمة وجودها لخدمة الجموع الطلابية والرد على استفساراتهم، وعن سبب عدم القبول والخطوات ما بعد القبول.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

الكويتية غالية الحيص تفوز بجائزة التميز بهاكاثون الحج

الكويت – الوعي الشبابي: أعلنت اللجنة المنظمة لمسابقة هاكاثون الحج الخاصة بتقنية البرمجة ...

تقرير: "الخبز الأبيض" يزيد خطر إصابة النساء بالاكتئاب

الجزائر – الوعي الشبابي: كشف تقرير حديث لـ"الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين" أن ...

خلف الأضواء.. موهبة أدبية كبيرة تختبئ وراء كاتبة شابة

  القاهرة – محمد عبدالعزيز يونس: "ليست الكلمات هي كل ما يُقال ويُسمع.. كلا! فما قيمة ...

اتصل بنا

  • صندوق البريد: 23667 الصفاة 13097 - الكويت
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 22467132 - 22470156

عندك سؤال