الخميس، 21 سبتمبر 2017

الكويت - عاصمة الشباب العربي - 2017

رئيس التحرير
د.صالح سالم النهام


 

 

المتواجدون على الموقع

المتواجدون الأن

136 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

 16907ajialq8

المنامة – الوعي الشبابي:

أثبتت الباحثة الكويتية زينب الصفار فاعلية منهجية مقترحة للكشف عن الطلبة الموهوبين، من خلال وجود علاقة ارتباطية موجبة دالة إحصائيا بالمنهجية التقليدية المعتمدة في معظم دول الخليج العربي، والقائمة على الذكاء، والإبداع، والتحصيل الدراسي.

وكانت الباحثة قد قامت بتطبيق مقياس منظومة التقييم المعرفي (CAS) في الكشف عن الطلبة الموهوبين في الكويت، كجزء من متطلبات الحصول على درجة دكتوراه الفلسفة في تربية الموهوبين من قسم تربية الموهوبين بكلية الدراسات العليا في جامعة الخليج العربي بالعاصمة البحرينية المنامة.

إلى ذلك، تكونت عينة البحث من (176) طالبا وطالبة بالصف الخامس في (6) مدارس تتبع للمناطق التعليمية الثلاثة (حولي- العاصمة- مبارك الكبير)، حيث تم اختيارهم بطريقة عشوائية ومن خلال الإجابة عن أدوات البحث المتمثلة في درجات التحصيل الدراسي، اختبار المصفوفات المتتابعة لجون رافن، والصورة الشكلية (A) من اختبار تورانس للتفكير الإبداعي، ومنظومة التقييم المعرفي (CAS) لنجليري وداس.

وقالت الباحثة زينب الصفار ان المنهجية المقترحة والمتمثلة بمقياس منظومة التقييم المعرفي (CAS) ترتكز على أربع عمليات معرفية، تشمل الانتباه وهي عملية معرفية يقوم الفرد فيها بالتركيز المقصود والانتقائي تجاه مثير أو مثيرات معينة وفي نفس الوقت يكبح استجاباته لمثيرات مشتتة، والتزامن وهو عملية دمج المثيرات في مجموعات مترابطة أو إدراك أن عددا من المثيرات تشترك في سمة معينة، والتتابع وهو عملية دمج المثيرات في سلسلة معينة تنتظم من خلالها العناصر في شكل متسلسل، والتخطيط هو عملية تمكين الفرد بوسائل تحليل النشاط المعرفي وتطوير بعض الطرق لحل المشكلات وتقييم فعالية الحل وتعديل الطرق المستخدمة.

حيث اشتمل كل بعد من الأبعاد المعرفية الأربعة (الانتباه والتزامن والتتابع والتخطيط) على ثلاثة اختبارات، بحيث احتوت منظومة التقييم المعرفي (CAS) بشكلها النهائي على (12) اختبارا متعلقا بأربعة أبعاد أساسية.

وتوصلت الدراسة إلى أن منظومة التقييم المعرفي (CAS) بأبعادها المعرفية الأربعة (الانتباه والتزامن والتتابع والتخطيط) تتمتع بالكفاءة في الكشف عن الطلبة الموهوبين مقارنة بالأساليب التقليدية المعتمدة على اختبارات الذكاء والإبداع والتحصيل الدراسي.

كما توصلت إلى أن كفاءة عمليات الانتباه والتزامن والتتابع والتخطيط تختلف عند الكشف عن الطلبة الموهوبين باختلاف النوع الاجتماعي، حيث تفوق الإناث على الذكور في عمليتي التزامن والتتابع، ولم تكن هناك فروق ذات دلالة في كل من عمليتي الانتباه والتخطيط.

وأوصت الدراسة بجملة من التوصيات منها ربط عملية الكشف والتعرف على الموهوبين بطبيعة برامج رعاية الموهوبين المقدمة للطلبة، وبدلا من الاتجاه للنماذج العامة علينا التوجه لمجالات أكثر تخصصا واتساعا تماشيا مع توسع مفهوم الموهبة، وتوظيف العمليات المعرفية الدالة على الموهبة في برامج تعمل على استثمارها وتنميتها، كما أوصت باستخدام منظومة التقييم المعرفي (CAS) في عملية الكشف عن الطلبة الموهوبين وذلك في برامج رعاية الطلبة الموهوبين في الكويت، والاستفادة من تلك المنظومة في الأدب التربوي المتعلق بميدان تربية الموهوبين في البلاد العربية بشكل عام، والدول الخليجية بشكل خاص.

يشار إلى أن البحث الذي حمل عنوان «تقييم فاعلية عمليات الانتباه والتزامن والتتابع والتخطيط في الكشف عن الطلبة الموهوبين في الصف الخامس بدولة الكويت» أعد بإشراف أستاذ القياس النفسي والتقييم في جامعة الخايج العربي موسى النبهان، وأستاذ علم النفس المعرفي والتعلم بجامعة الخليج العربي عماد الزغول.

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

(جابر الأحمد الثقافي) يفوز بجائزة بمهرجان التصميم الداخلي

الكويت – الوعي الشبابي: حقق مركز (الشيخ جابر الاحمد الثقافي) التابع للديوان الاميري في ...

أسعار قرطاسية المدارس تستفز أولياء الأمور!

الكويت – الوعي الشبابي: بعد أن كانت حمى «الكشخة» حكراً على الثياب والموضة وما ...

كل ما تريد معرفته عن "الريف الصيني بين الإصلاح والتطوير"

القاهرة – محمد عبدالعزيز يونس: هذا الكتاب المهم من تحرير: لي جوو، عميد معهد التنمية ...

اتصل بنا

  • صندوق البريد: 23667 الصفاة 13097 - الكويت
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 22467132 - 22470156

عندك سؤال