السبت، 18 يناير 2020
رئيس التحرير
فهد محمد الخزّي

محدث عصره العلامة الألباني

✍ هشام الصباغ - باحث لغوي: انطلاقا من مقولة «الناس موتى وأهل العلم أحياء»، نسلط في ...


 

 

المتواجدون على الموقع

المتواجدون الأن

97 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

هى

ZDFoeQTTL8yYJ8qqrq7XB9pc

داود العتيبي:

ما استغنى عن الطعام من خلق الله إلا الملائكة فكانت صفة فضل وُسِمُوا بها ( فلما رأى أيديهم لا تصل إليه )، أما سائر الخلق من إنس وجن وبهيمة فيقتات بافتقار، واستغناؤه مرض ونقص، وترشيد ءاداب الطعام مهمة جليلة، وإذا كثرت معافسة المرء لأمر طغى الحديث فيه وعُظم، فالحديث عن الطعام ذو شجون، وهو أشهى لدى أناس من حديث العُشاق، ورؤيته أحب إليهم من مشهد مغيب الشفق في آكام البِحار، وصوت المقلاة أطرب إلى أسماعهم من المزمار .

409313 182263

أشرف سعد - كاتب مصري:

الأسرة هي المؤسسة التعليمية الأولى في المجتمع التي يتعلم فيها الأبناء القيم والمبادئ الأخلاقية والعادات والتقاليد، وتتشكل فيها شخصية الإنسان، إيجابا وسلبا. ولما كان الأبناء هم أغلى ثروة يمتلكها المجتمع، فمن حقهم علينا ألا ندخر جهدا في الاهتمام بهم وننميهم إلى أقصى ما تمكنهم قدراتهم واستعداداتهم ومواهبهم.

ding Optimized

خلف أحمد محمود أبوزيد - مصر:

الأبناء غراس الحياة، وقطوف الأمل، وقرة الأعين، وبناة الغد ورجاله، ولقد حرص ديننا الإسلامي على تربيتهم على الخلق الفاضل، والسلوك القويم، الذي يثمر في النهاية المواطن الصالح، الذي يعيش بعقيدته الصحيحة وعقله الواعي وخلقه القوي.

shof a4e136104314e0d

محمد عباس عرابي - باحث دراسات إسلامية:

حثت أولى آيات القرآن الكريم نزولا، وشجعت الكبار والصغار على حد سواء على القراءة {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ خَلَقَ الْإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ} (القلم: 1-3)، وفي خمسينيات القرن الماضي حدثت ثورة هائلة في تشجيع الأطفال على القراءة بعد أن أطلق الرؤس قمرهم الصناعي الأول (سبوتنيك)، وبدأ الأمريكان هذه الثورة وخصصت سبعينيات القرن الماضي لما سمى آنذاك حق الطفل في أن يكون قادرة على القراءة.

UUUn ed

د.محمد عبدالسلام سالم - دكتوراه في الحديث وعلومه - مصر:

إن الحياة الزوجية من أكثر ما يؤثر على حياة الناس، فإن استقامت؛ سعد الناس وارتقت الأمة، وإن اعوجت؛ انعكس ذلك سلبا على الأمة كلها، فما أجمل أن يعيش الإنسان في ظلال أسرة سعيدة، وقديما قالوا: من أراد أن تكون زوجته كخديجة؛ فليكن كمحمد صلى الله عليه وسلم، ولكن كم من الناس يطبق هذا المبدأ؟

AUM تكرّم طلابها الفائزين في البطولات الرياضية

الكويت – الوعي الشبابي: احتفالاً بالإنجازات المميّزة التي حقّقها طلابها في المجال الرياضي ...

لا للضيق من الصغار

✍ د. محمد عباس عرابي - باحث تربوي:    من الظواهر المتفشية في مجتمعاتنا من المحيط ...

الأفكار السبع نحو تحقيق "العبقرية ببساطة"

القاهرة - عبد الحليم حفينة: عندما شرع "فيرجوس أوكونيل" في تأليف هذا الكتاب كان في قمة نجاحه ...

اتصل بنا

  • صندوق البريد: 23667 الصفاة 13097 - الكويت
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 22467132 - 22470156

عندك سؤال